جريمة غزو العراق أمام المحكمة الأوربية

قبلت المحكمة العامة في الإتحاد الأوربي سماع دعوى المدعي، الفريق الأول الركن عبد الواحد شنان آل رباط، التي أقامها ضد المفوضية الأوربية، المدعى عليه. وكانت المفوضية الأوربية قد رفضت، خلافا للمادة 265 من معاهدة الإتحاد الأوربي (معاهدة لشبونة)، التحقيق في تجاوز الحكومة البريطانية على حقوق المدعي والتي حفظها القانون الأوربي حين رفضت المحكمة العليا في لندن يوم 31 تموز 2017 السماح للمدعي بمباشرة دعوى ضد توني بلير وأعضاء من حكومته بتهمة جريمة العدوان في غزو العراق عام 2003 والتي كان المدعي أحد ضحاياها.

عبد الحق العاني

 

Crime of Aggression on Iraq Reaches European Court

The General Court of the European Union (GC) has accepted the complaint lodged by the Applicant, General Abdul Wahed Shannan Al Rabbat, against the Commission of the European Union, the Respondent, for the failure of the latter, contrary to Article 265 TFEU, to investigate the infringement of the Applicant’s rights by the UK Government in the judgment of the High Court in London of 31 July 2017 denying the Applicant the right of access to justice in initiating criminal proceedings against Tony Blair and members of his Government for the crime of Aggression in invading Iraq in 2003.

Abdul-Haq Al-Ani

28 March 2018

ما الذي جرى في الأمم المتحدة حول القدس؟

 

لم أكن لأكتب حول هذا الأمر لو لم أطلع على مقال الدكتور السفير سعد الدين زيادة والذي أثار اهتمام الكثيرين من أصدقائي. وسبب عدم رغبتي في الكتابة أني أعد الأمم المتحدة أكبر “لعبة” أنتجتها الحرب العالمية الثانية بهدف استحواذ الكبار على شؤون الأخرين بحجة أنها تنظم العلاقات بين الدول. إن التوازن الذي قام في اعقاب الحرب العالمية الثانية لم يكن بسبب وجود الأمم المتحدة وميثاقها وانما كان بسبب التوازن بين المعسكر الرأسمالي والمعسكر الشيوعي الذي وضع خطوطاً لا يتجاوزها أي طرف خوفاً من الصدام المباشر بين المعسكرين. وحين هدم النظام الشيوعي كان أول اختبار لقيمة الأمم المتحدة وميثاقها في حصار العراق ودماره وغزوه واحتلاله، والذي أسقط ورقة التوت عن عورة الكبار!

فالأمم المتحدة هي جميعة يحدد صلاحياتها ونشاطها ميثاقها الذي قبلته الدول الأعضاء. فميثاق الأمم المتحدة هو عقد والعقد ملزم للمتعاقدين. فلا يحق لأحد سواء أكان مجلس الأمن أم الجمعية العمومية العمل بتجاوز الميثاق دون تعديله أياً كانت الذريعة. انقر للمزيد “ما الذي جرى في الأمم المتحدة حول القدس؟”

دعوى ضد جورج بوش وتوني بلير بتهمة ارتكاب جرائم حرب في الفلوجة 2004

قدمت المواطنة العراقية السيدة ساجدة ثامر سعدون طلبا للمدعي العام البريطاني للإذن بمباشرة دعوى جنائية ضد جورج بوش وعدد من أعضاء حكومته وتوني بلير ووزير دفاعه بتهمة ارتكاب جرائم حرب في الهجوم على الفلوجة بين نيسان وتشرين الثاني عام 2004.

ندعو كل من له حس انساني أن يدعم هذه الدعوى في أن يساهم بما يقدر عليه بالتبرع لحساب الجمعية الخيرية أدناه والتي قامت من أجل دعم دعاوى الإنتصار للعراق:

Consortium of Legal Advisors

IBAN: GB43BARC20251953918351

SWIFT: BARCGB22